أنا لا أحب القراءة
34.68 SR

أنا لا أحب القراءة

Australasia

سامر ولد ذكي ولكنه لا يحبّ القراءة. وعندما أعلن عن يوم المطالعة في المدرسة شعر بالغضب لأن المدرسة خصصت أسبوعًا كاملاً للمطالعة.
فكيف يتعامل سامر مع مشكلته؟ وماذا حدث خلال أسبوع المطالعة؟
تحاكي قصّة سامر مشكلة الأطفال الذين يكرهون المطالعة ويعتبرونها جزءًا من الفروض المدرسية، لتبيّن كيف أن هذا الحكم المسبق ليس صحيحًا، وبالتالي يشعر الطفل الذي لا يحب المطالعة أن سامر يشبهه.
تتميز القصة بأحداثها الطريفة ولغتها العربية البسيطة والغنية في الوقت نفسه بالمفردات رغم قصر الجمل والفقرات، مما يشعر الطفل القارئ بالحماسة لمعرفة نهاية أحداث القصة التي تتميز بالرسوم والألوان الزاهية الجذّابة.

+

Only left in stock